التصلب المتعدد (MS)TOBB ETU Hospital مُعدة : 2016-03-14 07:38:28
عدد المشاهدات: 13688

التصلب المتعدد (MS)

التصلب المتعدد (MS) هو مرض تظهر فيه بؤر للإلتهابات في الدماغ و/ أو العمود الفقري.

التصلب المتعدد (MS)

أسباب التصلب المتعدد (MS)

مرض التصلب المتعدد (MS) هو مرض مناعة ذاتية. تقوم خلايا جهاز المناعة في الوضع الطبيعي بمهاجمة البكتيريا و الفيروسات لحامية الجسم منها و لكن في مرحلة سير هذا المرض تقوم خلايا جهاز المناعة بمهاجمة الجهاز العصبي للإنسان و تتسبب بإضرار المريض لنفسه.

تتعرض النبضات الكهربائية التي تقوم الألياف العصبية الملفوفة بغلاف من الميالين للخراب من جراء مرحلة الإلتهاب هذه و تبدأ أعراض الشكوى عند المريض. بعد انتهاء مرحلة الإلتهاب يعود غلاف الميالين للتحسن من جديد و يبدأ الليف العصبي للعمل مرة أخرى. إذا ما تكرر الإلتهاب لمرات أخرى يكون ذلك سبب في تكون نسيج الندبة التي تحدث أضرارا دائمة في ألياق العصب. و يمكن تقيم الندبة مثل أثر الجرح المتكون من جراء قطع الجلد.

مراحل تقدم التصلب المتعدد

بعد بدأ المرض يمكن أن يتقدم على اربعة أشكال مختلفة على النحو التالي، النوع المتحسن- المتكرر، النوع المتقدم الثانوي، النوع المتقدم الأولي، النوع السليم.

في أي الأشخاص يظهر مرض التصلب المتعدد؟

يمكن رؤية التصلب المتعدد في كافة الأعمار و لكنه نادر الحدوث عند الأطفال. أكثر الفترات العمرية عرضة للإصابة هي الفترة المجاورة لسن الثلاثين. نسبة تعرض النساء لهذا المرض ضعفي نسبتها عند الرجال. يتسبب مرض التصلب المتعدد بالعديد من الشكاوى عند المرضى و أكثر هذه الشكاوى هي المتعلقة بمشكلات النظر، فواحد من بين كل أربعة مرضى بمرض التصلب المتعدد تبدأ شكاوهم المرضية بالأعراض المتعلقة بالنظر. تعاني المرضى من الغبش في الرؤية المصحوب بألأم في العينان. و قد تضاف الى الرؤية المغبشة الرؤية المزدوجة. قد تظهر تشنجات في العضلات و تصلبات في العضلات و قد تحدث رعشات لدى المريض أيضا. قد يعاني المريض أيضا من الألم في عضلات و مفاصل الاطراف. الإحساس بالتعب المفرط و الوهن في الجسم تأتي في طليعة الشكاوى التي يعاني من منها مرضى التصلب المتعدد. من بين المشاكل التي يعاني منها مرضى التصلب المتعدد أيضا المشاكل العاطفية و الإكتآب و القلق. بالاضافة الى إمكانية ملاحظة وجودة حالات من نوبات البكاء و الضحك بدون أسباب لدى مرضى التصلب المتعدد.

علاوة على ذلك فإن حدوث الوخز و التخدر في الجلد في أول تكرار للمرض من بين الأعراض الاكثر التي نواجهها في حالات المرض. تحدث حالات وهن عضلي أو شلل خلال الهجمية المرضية، و يحد ذلك من قدرة المريض على الحركة. بالاضافة الى مشاكل التوازن و التنسيق ما بين العضلات يلاحظ وجود مشكلات مثل نقص التركيز و الإضطرابات في التركيز. في بعض العضلات تحدث عمليات رعش و تصلبات. مع مرور الوقت تزداد مشكلات فقدان التوازن و تبدأ أعراض التبول اللا إرادي و مشاكل تصلب القضيب عند الرجال بالظهور في المراحل المتقدمة من المرض.

مع مرور الوقت تصبح الأعراض المذكور أعلاه مزمنة عند المريض. و تضاف الى الحالة السريرية للمريض على وجه الخصوص أعراض النقل في القدرة على تحريك المفاصل و الاصابات المتكررة بإلتهابات المسالك البولية و ترقق العظام و ذوبان العضلات و نقص في حركاتها.

وضع تشخيص مرص التصلب المتعدد في غاية الصعوب، لانه أعراضه المرضية تتشابه مع العديد من الامراض العصبية الأخرى. الظهور الأول للمرض على وجه الخصوص يهمل من قبل المريض.على سبيل المثال فإن التشنج في إحدى القدمين لمدة بضعة أسابيع او الخلل في البصر قد يهتم به المريض كثيرا كونه يتحسن بشكل كامل بعد ذلك. حتى يتم وضع التشخيص بشكل مؤكد يجب ان يعاني المريض من تكرار الاعراض لأكثر من مرة على الاقل و أن يمر على ذلك أشهر او حتى سنوات. لذلك فإن فحوصات مثل (التصوير بالرنين المغناطيس، فحص السائل الدماغي الفقري، الفحوصات الكهروفيزيائية) ليس لها قيمة تشخيصية مئة بالمئة لكنها بالاضافة المعاينة العصبية و حكاية المريض تساعد على وضع

.

على الرغم من عدم وجود علاج مؤكد لعلاج مرض التصلب المتعدد اليوم، إلا أن هناك بدائل علاجية ترفع من مستوى جودة حياة المرضى و تقلل من حدة النوبات التي يتعرض لها المريض. و يمكن تلخيص هذه البدائل العلاجية في أربعة بدائل أساسية كما يلي؛

الأدوية التي تنظم المرحلة المرضية-

خيار الكورتيزون المستخدم في علاج الهجمات المرضية-

الأدوي التي تقلل من أعراض المرض-

الخيارات العلاجية التي تقلل من الإعاقات و التدابير العامة.-

مرض التصلب المتعدد هو مرض يؤثر على أناس مختلفين بأشكال مختلفة، يصعب تخمين سيره مسبقا ً. هناك العديد من المرضى الذين وضعت لهم تشخيصات بمرض التصلب المتعدد و إستطاعوا على الرغم من ذلك ممارسة أنشطتهم اليومية على مدى سنوات بدون التعرض لأية مشكلات. تطور في كل يوم بدائل جديد لعلاج مرض التصلب المتعدد الذي يتم العمل عليه بشكل مكثف في عالم الطب. و طبيب الأعصاب المسؤول عن متابعة حالتك هو أفضل من يقدم لك المعلومات في هذا المجال.


هذا الاعلان تم كتابتة ( منذ كم يوم ) بواسطة ( اسم الكاتب ) وعدد مرات عرضها (.....)


تعليقات

تحميل...


مقالات ذات صلة